المجلس يتابع أحداث رفح ويصرح بأن ذلك يهدد كيان الدولة ويتعارض مع حقوق الإنسان

يتابع المجلس القومي لحقوق الانسان ببالغ القلق الأحداث التي تجري علي أرض سيناء والتهديدات التى تلقاها المواطنين الأقباط في مدينة رفح من جماعات خارجة على القانون والنظام العام، أزاء تلك التهديدات أضطرت الأسر القبطية الى الرحيل من مساكنها.
يؤكد المجلس القومى لحقوق الانسان إزاء تلك الاحداث على الاتى:
-أنه ليس مقبولا تبريرات بعض أجهزة الدولة أن هذا بناءاً على طلبهم لأن أبسط مسئوليات الدولة أن توفر الحماية لمواطنيها وان تضمن لهم حق السكن الآمن والحماية من أي مخاطر تهددهم.
يطالب المجلس أجهزة الامن وكافة المسئولين فى الدولة على أعلى المستويات بما فى ذلك رئيس الوزراء أن تكفل للمواطنين الاقباط فى مدينة رفح مواصلة العيش فى امان لأن تخلى الدولة عن هذه المسئولية سوف يشكل سابقة خطيرة غير مسبوقة فى مصر ويعود بنا الى عصر الغاب بدلاً من دولة القانون.
يدعو المجلس كافة الاطراف وبخاصة الاحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدنى وكافة الائتلافات ووسائل الاعلام الى تحمل مسؤليتها في التصدي لتلك الظاهرة الخطيرة وعدم السماح بمنطق الارهاب والتهديد لأنه لا يتعارض فقط مع أبسط حقوق الانسان و إنما يعتبر تهديداً مباشراً للدولة، تماسكها، كيانها واستقرار المجتمع المصري.

رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان يطالب الدولة بالإعتراف بدولة كوسوفا

التقى القاضي / حسام الغرياني رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان ورئيس الجمعية التأسيسية للدستور السيد الأستاذ/ يعقوب كراسنيكي رئيس برلمان كوسوفا والوفد المرافق له ، حيث أكد على عمق العلاقة التاريخية التي تربط بين مصر و شعب كوسوفا وانه يوجد عائلات في مصر جذورها من كوسوفا في رشيد و دمياط والإسكندرية وان شعب مصر كان يتألم للمذابح التي حدثت في كوسوفا وما تعرض له شعبها من إضطهاد، ومن جانبه عبر رئيس البرلمان الكوسوفي عن شكره وتقديره للحفاوه التي قوبل بها في مصر ويأمل ان تعترف مصر قريبا بإستقلال دولة كوسوفا، مؤكداً ان الدول التي إعترفت بكوسوفا بلغت 91 دولة حتى الان، وإن أعتراف مصر يمثل أضافة كبيره لما لمصر من دوراً علي المستويين الإقليمي والدولي.

اِقرأ المزيد: رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان يطالب الدولة بالإعتراف بدولة كوسوفا

المجلس القومى لحقوق الإنسان يستنكر فض إعتصام جامعة النيل بالقوة

تابع المجلس القومى لحقوق الإنسان الإعتصام السلمي لأساتذه وطلاب جامعه النيل ويستنكر ويدين المجلس ما حدث من قَبل رجال الأمن لفض الإعتصام بالقوة من أجل تسليم الجامعه لمدينة زويل العلمية ، ويؤكد المجلس علي أن ذلك يعد إنتهاكاً صريحاً لحقوق الإنسان ومكتسبات ثورة 25 يناير ، وأن حق الإعتصام والتظاهر السلمى حق مكفول لجميع المواطنين وأن التعامل الأمنى بهذا الشكل ليس الوسيلة المثُلي للتعامل مع الإعتصامات والتظاهرات السلمية .
ويطالب المجلس بإجراء تحقيق فورى وعاجل لمعرفة ملابسات فض الإعتصام السلمى بالقوة من قَبل رجال الأمن وإعلان نتائجه للرأى العام .
وضرورة العمل علي إنهاء أزمه جامعه النيل وذلك حرصاً علي مستقبل الطلاب وعدم هدم ذلك الصرح العلمى .
 

المجلس القومي لحقوق الإنسان يطالب بعدم العودة مجددا الي ماقبل ثورة 25 يناير

يدين المجلس القومى لحقوق الإنسان الاعتقال الذي تعرض له طارق البحيري "المتحدث الرسمى بأسم النقابة المستقلة لعمال النقل العام والذى ألقُى القبض عليه عصر يوم الأحد الموافق 16/ 9 /2012 وتم الإفراج عنه في ساعه متأخره من مساء الأثنين 17/9/ 2012 وكذلك صدور أمر ضبط وأحضار لعدد 6 من العاملين بالهيئة بتهمة التحريض على الإضراب.

اِقرأ المزيد: المجلس القومي لحقوق الإنسان يطالب بعدم العودة مجددا الي ماقبل ثورة 25 يناير

المجلس القومى لحقوق الانسان يدين ويستنكر الاساءه للرسول صلى الله عليه وسلم

يعرب المجلس القومي لحقوق الإنسان عن إدانته وتجريمه لما تم مؤخراً من عرض "فيلم" يسيئ للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم. 

والمجلس إذ يؤكد على دعمه لحرية الرأي والتعبير التي تكفلها كافة المواثيق والأعراف الدولية، إلا أن التطاول والتعرض لرموز الأديان أمر غير مقبول فعلينا احترام الأديان والمعتقدات والمقدسات الدينية باعتبار أن الأديان تمثل المرجع الرئيسي لقيم المجتمع وجب احترامها، فضلاً عن أن تلك التصرفات تعد اعتداءاً واضحاً على حقوق الإنسان وأحد أشكال ازدراء الأديان.

اِقرأ المزيد: المجلس القومى لحقوق الانسان يدين ويستنكر الاساءه للرسول صلى الله عليه وسلم