الأخبار

تصريح صحفى للسفير مخلص قطب أمين عام "القومي لحقوق الإنسان"

 

أكد السفير مخلص قطب مساعد وزير الخارجية الأسبق أنه لا يجب التوقف كثيراً عند دوافع القرار الأمريكى بالإنسحاب من منظمة الأنروا، وقال أن هذه القضية يمكن أن تدفع بمصر ومن خلال الجامعة العربية للتحرك الفورى لمعالجة التداعيات السلبية لقطاع التعليم وتشغيل المدارس الفلسطينية للأطفال من جراء هذا القرار.
وأوضح فى تصريح له اليوم أن هذا التحرك الفورى يجب ألا يقتصر فقط على ضرورة وأولوية إنتظام الدراسة لهؤلاء الأطفال بل إلى تطوير العملية التعليمية وضمان جودتها بإعتبارها الأساس وحائط الصد لمحاصرة التطرف وإجتثاثه.
وأوضح أن هذا التحرك المصرى ومن خلال التنسيق الكامل والتعاون مع السلطة الوطنية والأردن والمنظمة الدولية يرتكز وينطلق من الدعوة لترسيخ السلام فى المنطقة.