الأخبار

بيان "القومي لحقوق الإنسان" رقم (2) حول الإنتخابات الرئاسية 2018

 

تلقت الغرفة المركزية لمتابعة الإنتخابات الرئاسية 2018 بالمجلس عددا من ملاحظات بعثات المجلس الميدانية، وشكاوى المواطنين، ومتابعى منظمات المجتمع المدنى تمثلت فى عدد من الملاحظات لشكاوى متصلة بقصور إدارى فى عدد من مقار اللجان الإنتخابية بالمحافظات وأخرى تضرر فيها عدد من المواطنين ذوى الإعاقة من عدم توافر عدد كاف من الكراسى المتحركة للتيسير عليهم فى الإدلاء بأصواتهم، وأخرى تتمثل فى نقل مقر إنتخابى لأحد المواطنين من محافظة لأخرى. هذا وقد تم إحالة كافة الملاحظات والشكاوى الواردة إلى الهيئة الوطنية للإنتخابات.
وفى قراءة للمتابعات الإعلامية وعبر شبكات التواصل المجتمعى والمواقع والصحف وغرفة عمليات مجلس الوزراء تبين تصُدر ملاحظات تمثلت فى تأخر فتح عدد من اللجان فى بعض المحافظات لبعض الوقت تراوحت مابين الربع إلى النصف ساعة.
وعلى صعيد آخر إستقبلت الغرفة السيد ألوا شيلبى ممثل المنظمة الدولية الفرانكفونية، وعددا من ممثلى الوفود الدولية الحاصلة على تصاريح متابعة الإنتخابات الرئاسية وهى وفداً من السوق المشتركة لشرق وجنوب أفريقيا "الكوميسا" وتمثلها السيدة موزيجى نامبيتو شيمومبا مساعد العلاقات العامة، والسيدة هوب كيفينجر ممثل أوغندا بلجنة الشيوخ بالمنظمة.
هذا وقد إستقبلت الغرفة أيضا وفد من رابطة المعونة لحقوق الإنسان وعلى رأسهم رئيس الرابطة السيد محمد على علاء والأستاذ نبيل أحمد، والأستاذ محمد يحيى ، حيث أكدت الوفود على أهمية دور المجلس فى متابعة العملية الإنتخابية لما له من ثقل على الصعيد الدولى والداخلى آملين فى التعاون مع المجلس فى متابعة الإنتخابات الرئاسية 2018.