الأخبار

رئيس "القومي لحقوق الإنسان" يؤكد علي أهمية التصدي لظاهرة الهجرة الغير شرعية

 

أكد السيد/ محمد فايق رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان على أهمية تعزيز قنوات الهجرة الشرعية والتصدي لظاهرة الهجرة غير الشرعية ومعالجة الأسباب التى تؤدى إليها وعلى رأسها الإرهاب، والنزاعات المسلحة، والفقر، والبطالة، مضيفا أن المهاجرين من أكثر الفئات المعرضة لانتهاكات حقوق الإنسان، مما يتطلب معه اتخاذ كافة التدابير لحماية حقوقهم وتحسين أوضاعهم.
أوضح أنه من الضروري الوفاء بالالتزامات المتعلقة بالهجرة في خطة التنمية المستدامة لعام 2030، لاسيما توفير التعليم الجيد والدعم النفسي اللازم لهم، وتمكينهم من المساهمة في رفع مهاراتهم وخبراتهم من أجل النهوض بمجتمعاتهم، مشددا على ضرورة التزام قادة دول العالم باعتماد الاتفاق العالمي للهجرة الآمنة والمنظمة والنظامية في 2018 كوسيلة للقضاء على ظاهرة الهجرة غير الشرعية.
جاءت هذه التصريحات بمناسبة اليوم العالمى للمهاجرين الذى يوافق الثامن عشر من ديسمبر من كل عام، ويأتى الاحتفال هذا العام تحت شعار “هجرة آمنة في عالم متحرك”.
يُذكر أنه وفقا لتقارير المنظمة الدولية للهجرة فإن 285 مليون شخص من سكان العالم يعيشون خارج أوطانهم.